قصة مثل

الرئيسة مركز التحميل من أنا؟ محرر HTML اتصل بنا
( أوابد ) مدونة عبد الرحمن بن ناصر السعيد

قصيدة أَقامَ كُلُّ مُلِثِّ الوَدقِ رَجّاسِ * عَلى دِيارٍ بِعُلوِ الشامِ أَدراسِ
الشنكبوتية >>  الرئيسة  >> عرض قصائد الشاعر :: البحتري

قصيدة  : أَقامَ كُلُّ مُلِثِّ الوَدقِ رَجّاسِ * عَلى دِيارٍ بِعُلوِ الشامِ أَدراسِ


القصيدة لسابقة القصيدة التالية

  بيانات القصيدة

اسم الشاعر البحتري
العصر عباسي
عدد الأبيات 15
البحر بسيط
الروي سين
الغرض مدح
مصدر القصيدة ديوان البحتري (2/1147-1149)، تحقيق حسن كامل الصيرفي، دار المعارف، مصر   اضغط هنا لمعرفة أرقام الأبيات في في كل صفحة، وهذه الخدمة تفيد الباحثين؛ لتحديد البيت في المصدر بدقة.
المناسبة وقال يمدح محمد بن العباس الكلابي
 
أقام كل ملث الودق رجاس = على ديار بعلو الشام أدراس
فيها لعلوة مصطاف ومرتبع = من بانقوسا وبابلي وبطياس
منازل أنكرتنا بعد معرفة = وأوحشت من هوانا بعد إيناس
ياعلو لو شئت أبدلت الصدود لنا = وصلا ولان لصب قلبك القاسي
هل من سبيل إلى الظهران من حلب = ونشوة بين ذاك الورد والآس
إذ أقبل الراح والأيام مقبلة = من أهيف خنث العطفين مياس
أمد كفي لأخذ الكأس من رشأ = وحاجتي كلها في حامل الكاس
ببرد أنفاسه يشفي الغليل إذا = دنا فقربها من حر أنفاسي
إذا تعاظمني أمر فزعت إلى = شعري ووجهت أجمالي وأفراسي
هل من رسول يؤدي ما أحمله = إلى الأمير أبي موسى بن عباس
عباس بن سعيد في أرومته = يحكي أرومة عباس بن مرداس
أيهات منك لقد أعطيت مأثرة = مأثورة عن جدود غير أنكاس
آباؤك الصيد تحميهم وتجمعهم = منازل العز من غيل وأخياس
المقعصون زهيرا عن غنيهم = وقد سقاها كؤوس الموت في شاس
وأنت منهرت الشدقين تلحظني = إيماض بارقة أو ضوء مقباس

القصيدة لسابقة القصيدة التالية


طباعة أرسل إلى صديق تبليغ عن خطأ نسخ القصيدة

تقنية تنسيق الشعر بواسطة علوي باعقيل 2001 - 2002
abaaqeel@hotmail.com
برمجيات علوي المجانية

الشنكبوتية

برنامج الشعر، الإصدار 2 ، برمجة عبد الرحمن السعيد، جميع الحقوق محفوظة


 

باستخدام برنامج PHP-Nuke

نقله إلى العربية وطوره : عبد الرحمن بن ناصر السعيد
يمكنك جلب آخر المقالات من موقعنا باستخدام ملف backend.php أو ملف ultramode.txt


Web site engine\'s code is Copyright © 2002 by PHP-Nuke. All Rights Reserved. PHP-Nuke is Free Software released under the GNU/GPL license.
مدة تحميل الصفحة: 0.025 ثانية