قصة مثل

الرئيسة مركز التحميل من أنا؟ محرر HTML اتصل بنا
( أوابد ) مدونة عبد الرحمن بن ناصر السعيد

قصيدة أَبَني زَبيبَةَ ما لِمُهرِكُمُ * مُتَخَدِّدًا وَبُطونُكُم عُجرُ
الشنكبوتية >>  الرئيسة  >> عرض قصائد الشاعر :: عنترة بن شداد العبسي

قصيدة  : أَبَني زَبيبَةَ ما لِمُهرِكُمُ * مُتَخَدِّدًا وَبُطونُكُم عُجرُ


القصيدة لسابقة القصيدة التالية

  بيانات القصيدة

اسم الشاعر عنترة بن شداد العبسي
العصر جاهلي
عدد الأبيات 4
البحر كامل
الروي راء
الغرض عام
مصدر القصيدة ديوان عنترة (315-317)، تحقيق ودراسة محمد سعيد مولوي، المكتب الإسلامي، دمشق، الطبعة الثانية 1403هـ-1983م   اضغط هنا لمعرفة أرقام الأبيات في في كل صفحة، وهذه الخدمة تفيد الباحثين؛ لتحديد البيت في المصدر بدقة.
المناسبة كان لعنترة إخوة من أمه، فأحب عنترة أن يدعيهم قومه، وكان لهم مهر يعاب فأمر أخاً له كان خيرهم في نفسه، فقال له: ارو مهرك من اللبن ثم مر به عشية بريخ. فإذا قلت لك: ما شأن مهركم متخدداً ضامراً، فاضرب بطنه بالسيف كأنك غضبت مما قلت لك: فمروا عليه، فقال عنترة: ما شأن مهركم قد ضمر وأنتم بطنيتم -أي قد كبرت بطونكم-؟ فأهوى أخوه بالسيف إلى بطن الفرس فضربه بالسيف فظهر اللبن. ثم أنشأ يقول
 
أبني زبيبة ما لمهركم = متخددا وبطونكم عجر
ألكم بآلاء الوشيج إذا = مر الشياه بوقعه خبر
إذ لا تزال لكم مغرغرة = تغلي وأعلى لونها صهر
لما غدوا وغدت سطيحتهم = ملأى وبطن جوادهم صفر

القصيدة لسابقة القصيدة التالية


طباعة أرسل إلى صديق تبليغ عن خطأ نسخ القصيدة

تقنية تنسيق الشعر بواسطة علوي باعقيل 2001 - 2002
abaaqeel@hotmail.com
برمجيات علوي المجانية

الشنكبوتية

برنامج الشعر، الإصدار 2 ، برمجة عبد الرحمن السعيد، جميع الحقوق محفوظة


 

باستخدام برنامج PHP-Nuke

نقله إلى العربية وطوره : عبد الرحمن بن ناصر السعيد
يمكنك جلب آخر المقالات من موقعنا باستخدام ملف backend.php أو ملف ultramode.txt


Web site engine\'s code is Copyright © 2002 by PHP-Nuke. All Rights Reserved. PHP-Nuke is Free Software released under the GNU/GPL license.
مدة تحميل الصفحة: 0.026 ثانية